رسالة ماجستير عن البعد الشعبي للأشكال في أعمال فيصل لعيبي


ناقش قسم الفنون التشكيلية رسالة ماجستير عن البعد الشعبي للأشكال في أعمال فيصل لعيبي تناول البحث العديد من المواضيع فضلا عن  الاجابة عن التساؤلات الآتية: كيف وظف فيصل لعيبي البعد الشعبي للأشكال في أعماله المعاصرة ؟ ، وكيف امتزجت أشكال فيصل لعيبي ، وتغلفت بذلك البعد الشعبي على الرغم من اختلاف مرجعياتها ؟ ، وهل إن للانتماء المكاني وعوامل البيئة دور في توجه فيصل لعيبي نحو البعد الشعبي وأشكاله ؟ ، وهل يمكن إخضاع الفنون القديمة والحديثة على حد سواء لسلطة البعد الشعبي للأشكال في أعمال فيصل لعيبي ، ولماذا ؟ ، وهل يمثل المهجر والحنين إلى الوطن الأم ، سببا حقيقيا و دافعا في توجهات فيصل الانتقائية ؟

كما هدف البحث هو التعرف على (البعد الشعبي للأشكال في أعمال فيصل لعيبي) . وفيما يخص حدود البحث فتناول بحدوده الموضوعية الأعمال الفنية- فيصل لعيبي في مجال الرسم. وبحدوده الزمانية: 1965-2020م. وبحدوده المكانية: الأعمال المنجزة في العراق وخارجه. وتم استعراض مصطلحات البحث وتعريفها.

واحتوى الإطار النظري على ثلاثة مباحث: احتوى المبحث الأول : التراث الشعبي في العراق، إذ تناول مفهوم التراث ، وكذلك الحكاية ، الحدث ، كما تناول مفهوم الأشكال الشعبية. فيما عنى المبحث الثاني (فيصل لعيبي التجربة والأسلوب) ، كذلك المرجعيات الشكلية (البعد الشعبي) ، أما المبحث الثالث، فتناول (الاستعارة في الرسم العراقي المعاصر جيل الستينيات)

وقد توصل الباحث إلى جملة من النتائج أهمها: يقتنص فيصل لعيبي في غالبية أعماله ذاكرة الماضي الجميل (الجمعي) المرتبط ببساطة الأماكن الشعبية بأسواقها ومساكنها وساكنيها، دمج فيصل لعيبي في استعارته الشكلية بين الموروث الحضاري والأرث الشعبي لتحقيق هدفه في التواصلية الحضارية .

Comments are disabled.