قسم الفنون التشكيلية يناقش رسالة ماجستير عن تحولات انظمة التكوين الشكلي لخزف المائدة (Ceramic Tableware)


 

ناقش قسم الفنون التشكيلية رسالة ماجستير عن تحولات انظمة التكوين الشكلي لخزف المائدة (Ceramic Tableware) للباحثة شيماء عماد نوري العبيدي

يضم البحث الموسوم (تحولات انظمة التكوين الشكلي لخزف المائدة (CeramicTableware) ) أربعة فصول, تضمن الفصل الأول منها الإطار المنهجي للبحث، والذي يحتوي على مشكلة البحث التي ترتكز على التساؤل الاتي : هل استطاع الخزاف تحديد  تحولات نظام الشكل في فن خزف المائدة المعاصر     هل خزف المائدة ارتباط بالتطور الحضاري والتقدم التكنولوجي وبالتالي تحرر هذا الفن من قبضة النفعية نحو قوة تخضع لجميع التحولات شكلا ومضمونا ؟              وإرتكز هدف البحث في التعرف على الأنظمة الشكلية وتحولاتها في خزف المائدة. بينما تجلت أهمية البحث في ما يطرحه الخزاف والمصمم على حد سواء في إدارة تنظيم الشكل المعاصر لخزف المائدة وبما يوليه الخزاف من إهتمام في تحول  بنية الشكل وبمقدار ما يسهم في رفد المعرفة العلمية وأساليب التفكير العلمي, وكذلك في مواكبة التطور العلمي والتكنولوجي في عالم ( خزف المائدة ) المتسارع والتكيف مع متغيرات البيئة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، ورصد مفهوم التحول في أنظمة خزف المائدة من أحد أهم المفاهيم التي ترافقه

وتضمن  الإطار النظري للبحث ثمانية محاور. عني الأول منها مقدمة في مفهوم خزف المائدة، فيما عني المحور الثاني خزف المائدة تاريخياً, أما المحور الثالث فتضمن تحولات أنظمة خزف المائدة المعاصره, وتضمن المحور الرابع مفهوم النظام, والمحور الخامس تضمن النظام والتحول في مفاهيم الخزف, اما المحور السادس تضمن فلسلفة التصميم الصناعي والمحور السابع تضمن التقنيات الاسلوبية, اما المحور الثامن تضمن تقنيات تشكيل خزف المائدة .

وتوصلت الباحثة الى مجموعة من النتاج منها:تميزت نتاجات الفنية لخزف المائدة بانها ذات إرث ثقافي وحضاري واجتماعي كونه يعد فنا لصيقا بالفكر الاجتماعي بالدرجة الأولى ، ولا يمكن لأي مجتمع الاستغناء عنه.

واستنتجت الباحثة : لم يقتصر فن خزف المائدة اليوم على الوظيفة النفعية ، وإنما أصبح يتقبل مختلف الوظائف الجمالية والعلمية والتكنولوجية

Comments are disabled.