كلية الفنون الجميلة/ جامعة بغداد موقعنا على الفيسبوك www.facebook.com/cofarts.uobaghdad.edu قسم الفنون السينمائية والتلفزيونية يناقش المعالجات الاخراجية للشخصية المرقمنة في الخطاب السينما توغرافي

وصف المقرر الدراسي

نتائج الامتحانات النهائة

متحف جامعة بغداد

التقويم الجامعي

الكُتاب

آخر تحديث و أوقات أخرى

احصائيات

سجل الزوار

استطلاعات

هل الفن واحد من ضروريات الحياة ؟

   

قسم الفنون السينمائية والتلفزيونية يناقش المعالجات الاخراجية للشخصية المرقمنة في الخطاب السينما توغرافي

    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:ادارة الموقع

27/7/2018 2:14 مساءَ

ناقش قسم الفنون السينمائية والتلفزيونية في كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد رسالة الماجستير  الموسومة المعالجات الاخراجية للشخصية المرقمنة في الخطاب السينما توغرافي للطالب انور عبد شاطي 
يرى الباحث ان الشخصية من أهم عناصر البناء الدرامي في النتاج السينماتوغرافي، لأنها هي من يقوم بالأفعال ويقود الأحداث، فضلا عن كونها قيمة حاملة للأفكار وانموذج يمكن الاستلهام منه.
وقسم الباحث الاطار النظري الى عدة مباحث  ناقش الاول: الشخصية و الشخصية المرقمنة، اما المبحث الثاني تحدد بالنوع الفلمي وآليات اشتغال الشخصية المرقمنة وناقش المبحث الثالث المعالجة الإخراجية وعناصر لغة الوسيط السينماتوغرافي 
وتكمن أهمية البحث في تطوير الانتاج الفيلمي والسينمائي على العموم باعتماد الطرائق الحديثة على التكنولوجيا الرقمية في صناعة الشخصية وما يتعلق بها, كونه يتصدى لموضوعة الشخصية المرقمنة لما لها من تأثير كبير في النتاجات السينماتوغرافية المعاصرة بسبب تطور برامجيات الحاسوب وتأثيرها في بناء الشخصية وكيفية أدائها للأفعال الخارقة، فضلا عن ادائها لباقي وظائف الشخصية بغض النظر عن كونها انسانية او حيوانية او اسطورية، او شخصيات متحولة، وكيفية تجانس هذه الشخصية مع العوالم الإفتراضية.
يهدف البحث الى الكشف عن اليات المعالجات الإخراجية للشخصية المرقمنة في الخطاب السينماتوغرافي.
وتوصل الباحث في نتائجة الى ان الشخصية المرقمنة تمتلك القابلية على التنوع في التشكل بين الملاح الواقعية البشرية المألوفة والملامح الخيالية غير المألوفة، وهذا ما يجعلها قابلة للتوظيف في جميع الأنواع الفلمية.
واستنتج الباحث ان لبرامج الحاسب الالكتروني امكانية التحكم بإيماءات الشخصية المرقمنة, بغض النظر عن طرية التصنيع, ان كانت مصنعة جزئية ام كلية واتضح عند دخول الشخصية المرقمنة داخل الوسيط السينماتوغرافي منح المخرجين معالجة شتى انواع الشخصيات في الفيلم.




   



تعليقات القراء



البحث في الموقع

يريد التدريسيين

الباحث العلمي

موقع مجلة الاكاديمي

المؤتمر العلمي السادس عشر

جدول الدروس الاسبوعي

صفحة كليتنا على الفيسبوك

المجلات الاكاديمية العراقية

المكتبة الافتراضية

معرض الكرافيك


جميع الحقوق محفوظة - كلية الفنون الجميلة - جامعة بغداد © 2016